عرض رجل صيني ابنته غير المولودة بعد للبيع عبر الإنترنت مقابل مبلغ لا يتعدّى التسعة آلاف دولار اميركي. وعند الولادة ، تمّت عملية المبادلة حيث سلّم الوالد ابنته للشّاري مقابل مبلغا كبيرا في اليوم نفسه. وبعد مرور مدّة قصيرة على عملية التبادل ، اظهرت الفاتورة الإئتمانية عملية شراء اجهزة آيفون اضافة الى شراء امور اخرى عبر الانترنت. وقد قاضت المحكمة الرجل يتهمة بيع طفلته، وبرر فعلته قائلا انه اراد مصلحة ابنته في تأمين منزل آمن وحياة مستقرة ماديّا.

شبكة تعارف, اسر و حلول, عالم المنوعات, مجتمع

شبكة تعارف http://ift.tt/1mFTEzC
via IFTTT

Advertisements