لجأ كريس سيفير إلى المحاكم الأمريكية بعد أن رفض مسؤولو أوتاوا طلبه بالزواج من حاسوبه الشخصي. وذكرت صحيفة “مترو” البريطانية أن المحامي السابق أكد أن ولعه الشخصي بحاسوبه يمثل العلاقة بين الزوجين المثليين، اللذين لا يسمح لهما بالزواج في الولاية.
وكتب في معارضته المكونة من 50 صفحة “مارسوا التمييز ضدي، عندما رفضوا زواجي بحاسوبي”. وقال “قدمت طلباً لموظف في أوتاوا للحصول على رخصة زواج، هدفي خارج نطاق التعريف الضيق”.
يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يتسبب فيها سيفير جدلاً في المحاكم، إذ كان قد ألقى باللوم في السابق على شركة “أبل” في التسبب “بإدمانه متابعة المواقع الإباحية”.


شبكة تعارف, فيديوهات2014, الزواج, عالم المنوعات, زواج

شبكة تعارف http://ift.tt/1m1EA0G
via IFTTT

Advertisements