نشرت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية نص الخطاب الذى أرسله الجاسوس الإسرائيلى المسجون بالسجون المصرية “عودة الترابين” إلى رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتنياهو عبر السفير الإسرائيلى بالقاهرة المنتهية ولايته “يعقوب إميتاى”.

وقال “الترابين” إن “أميتاى” تجاهله وأنه أغفل قضيته لأنه ليس يهوديا أو درزيا بالإشارة إلى الجاسوس السابق “عزام عزام”.

وقال فى خطابه موجها حديثه لنتياهو “أنا المواطن الإسرائيلى عودة ترابين الذى نسيته أنت وحكومتك داخل السجون المصرية منذ 14 عاما، أقبع فى السجون المصرية ظلماً حيث حكم على غيابياً بمحكمة عسكرية بتهمة التخابر لصالح إسرائيل، ولم أستطع رؤية قاضٍ كى أدافع عن نفسى”.

وتابع عودة: “والله وحده يعلم أنى برئ والحكومة المصرية تعلم أنى برىء، ولكن لأنى مواطن إسرائيلى ظلمت ظلماً بيناً، حتى حقى القانونى أن أرى القاضى لم أحصل عليه، وحتى حقى القانونى بالإفراج عنى بعد نصف المدة أو ثلاثة أرباع المدة مثل باقى السجناء لم أحصل عليه لأنى أحمل الجنسية الإسرائيلية، وكل هذا وسيادتك وحكومتك لم تقوموا بمساعدتى للأسف الشديد، لأنى عربى”.

وواصل ترابين: “لو كنت يهوديا أو درزيا لكنت سيادتك وحكومتك قاتلتم من أجلى، وإطلاق سراحى ومساعدتى بكل الطرق، وما كنت قبعت فى السجون المصرية 14 عاماً، للأسف يا سيادة رئيس الوزراء هذه هى الحقيقة التى يعلمها الجميع”.

وأضاف ترابين: “يا سيادة رئيس الوزراء هذه كارثة ومصيبة لدولتى التى تتمع بديمقراطية فى الشرق الأوسط، أنى قضيت كل هذه السنوات بعيدا عن وطنى وأسرتى وعشيرتى، وبعيدا عن الحياة لأنى فى مقبرة السجون المصرية، التى تعتبر دولة صديقة”.

واختتم ترابين خطابه لنتنياهو قائلاً: “سيدى رئيس الوزراء إنى أعيش فى مأساة أنا وأسرتى، أرجو من سيادتكم التدخل الفورى لإنهاء هذه المعاناة الصعبة، التى أعيشها أنا وأسرتى، والتدخل لدى الحكومة المصرية وسرعة الإفراج عنى فوراً”.

شبكة تعارف, اخبار مصر, السجون المصرية, مجتمع

شبكة تعارف http://ift.tt/1nPkcm4
via IFTTT

Advertisements