نجاح – تفوق – هدوء – احترام – مناقشات – علوم إنسانية – نتائج – إدارة – نصائح – عمل – وظائف – كيف تتفوق في النقاش – كيف تسيطر على النقاش  
كيف تتفوق في المناقشات الرسمية
كيف تتفوق في المناقشات الرسمية 

“ديل كارنيغي”، المتخصص في العلوم الإنسانية، يؤكد أن الجدل لا يفيد، لكن هذا لا يعني أن تستسلم فوراً، فالنقاش الهادف لا يعني أن تنتصر لنفسك حتى ولو كنت على خطأ، بل هو تحاور عقلاني للوصول للنتيجة الصحيحة.

1) حدد النقطة التي ستنحاز إليها في النقاش، ويجب أن تلم بجميع المعلومات التي تتوافر عنها حتى تكون قادراً على تقديم حججها بشكل جيد، احرص على أن تكون متحمساً للفكرة حتى تقنع الآخرين، ويجب عليك أيضاً أن تلم بالمعلومات التي تخص النقطة أو الفكرة المضادة حتى تخرج منها السلبيات التي من شأنها إضعافها.

2) احرص على أن يكون الشخص الذي سوف تتناقش معه عقلانياً ومنطقياً ولا يقود النقاش بالصراخ أو الضجيج، فالشخص المنافس يعتبر أحد أهم عناصر نجاح النقاش.

3) قم بتحضير أطروحة صغيرة عن النقطة التي ستتناقش عنها لتكون المحطة التي تنطلق منها في حديثك.

4) تقبل النقد وعالجه بتقديم الحجج والبراهين التي تقوي من فكرتك، اعتمد دائماً على المنطق والبراهين، لهذا يجب أن تكون ملماً بكل الأشياء المتعلقة بالنقطة التي تناقشها.

5) عند إنتقالك الى نقطة أخرى في الفكرة التي تناقشها، احرص على حل النقطة التي قبلها مع تقديم البراهين والحجج، لأنه في حالة انتقالك قبل شرحها جيداً سوف تعود مرة أخرى وتفسد تسلسل نقاشك.

6) حافظ على هدوئك أثناء النقاش ولا تفقد أعصابك لتثبت نظرية أو رأي ما، فهذا التصرف يعتبر علامة ضعف ويجعل خصمك متفوقاً عليك في المناظرة أو النقاش.

7) تحلى بالصبر، فإقناع الأخرين ليس بالعملية السهلة، استفض في شرح نقاطك بهدوء ولا تتعجل خصمك عند تقديمه الحجج.

8) استفد من حجج خصمك التي يسوقها لدحض فكرتك أو وجهة نظرك وقم بقلبها عليه واستخدمها لإثبات وجهة نظرك بشكل أكبر.

9) استخدم لغة مناسبة في النقاش وراقية حتى تستطيع إقناع الأخرين بوجهة نظرك، فطريقة الإلقاء لها عنصر السحر.

10) أكثر من استخدام الأسئلة مع منافسك، فهذا الأمر يبلبل أفكاره أحياناً ويجعله غير قادر على الإجابة المباشرة، حاول أن تجعل الأسئلة في صالحك.

11) كن مستعداً للخسارة، في كثير من الأحيان قد يقابلك نظير متسلحاً بأفكار ذات منطق قوي غير قابل للدحض، في هذه الحالة اعترف بخسارتك ولا تكن عنيداً وتتشبث برأيك رغم معرفتك أنه خطأ.

12) لا تبالغ في إظهار سعادتك في حالة فوزك برأي أو نقاش ولا تكن مغروراً فهذا الأمر قد يصعب على خصمك مهمة اعترافه بهزيمته ليتمسك أكثر برأيه.


from Blogger http://ift.tt/2qowpTQ
via IFTTT

Advertisements